الصليب الأحمر الدولي والاتحاد الأوروبي وسفراء يطلعون على مشاكل السجناء في رومية

Al Mustaqbal

Admin

Torture

Viewed : 119

إطلع ممثلون عن اللجنة الدولية للصليب الاحمر برئاسة ايزابيل ماري وسفيرة الاتحاد الاوروبي كريستينا لارسن، على أوضاع السجون والسجناء خلال زيارة قاموا بها امس لسجن رومية المركزي، واجروا لقاءات مع بعض السجناء الذين تحدثوا عن المشكلات التي تعترضهم بهدف العمل على إيجاد الحلول لها، وذلك بحضور مجموعة من ممثلي سفارات: ألمانيا، فرنسا، كندا واليابان ومستشار وزير الداخلية والبلديات لشؤون السجون العميد منير شعبان ممثلاً الوزير نهاد المشنوق، رئيس شعبة الشؤون الإدارية العميد فارس فارس ممثلاً المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء ابراهيم بصبوص، قائد منطقة جبل لبنان في وحدة الدرك الإقليمي العميد جهاد الحويّك، قائد سرية السجون العقيد الإداري محمد الدسوقي، ومساعده العقيد المهندس وسام بو هدير، رئيس شعبة العلاقات العامة العقيد جوزف مسلّم، إضافةً إلى عددٍ من الضباط.

وتحدّث كل من العميدين شعبان وفارس، حيث عرضا المشكلات التي تعترض السجون في لبنان والتي تعاني منها منذ عشرات الأعوام، ولا سيّما لجهة المباني القديمة العهد والاكتظاظ بأعداد السجناء وغيرها... كما عرض كل منهما الحلول الممكنة مؤكّدَين إيلاء السجون الأهمية اللازمة من قبل وزارة الداخلية والبلديات والمديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ووضعها في سلّم أولوياتهما، بهدف الحفاظ على حقوق السجين مراعاةً لمبدأ احترام حقوق الإنسان.

وكان الحاضرون قد شاهدوا عرضين «قدّماه إيزابيل ماري عن نشاطات الصليب الأحمر الدولي والعقيد الإداري محمد الدسوقي وتناول هيكلية سرية السجون والمشاكل داخل السجن وبعض الحلول والإنجازات.

بعدها جال الجميع في أقسام مبنى سجن الأحداث الذي يضم عدداً من السجناء الراشدين وعدداً آخر من السجناء الأحداث في قسمٍ مستقل، وبعض المشاغل التأهيلية والتعليمية، كما اطّلعوا على المركز الطبي ومحتوياته، وأعمال التأهيل والترميم الجارية.

وفي الختام جرى اجتماع تقويمي ناقش خلاله المجتمعون نتيجة الزيارة.

Blog Roll