Special Tribunal looks at ‘anomalies’ in call data

Al Mustaqbal

Admin

Special Tribunal for Lebanon

Viewed : 14

A PHP Error was encountered

Severity: Warning

Message: DOMDocumentFragment::appendXML() [domdocumentfragment.appendxml]: Entity: line 1: parser error : EntityRef: expecting ';'

Filename: views/single_blog_view.php

Line Number: 33

A PHP Error was encountered

Severity: Warning

Message: DOMDocumentFragment::appendXML() [domdocumentfragment.appendxml]: http://www.almustaqbal.com/v4/article.aspx?Type=NP&ArticleID=736192

Filename: views/single_blog_view.php

Line Number: 33

A PHP Error was encountered

Severity: Warning

Message: DOMDocumentFragment::appendXML() [domdocumentfragment.appendxml]: ^

Filename: views/single_blog_view.php

Line Number: 33

واصل ممثل الادّعاء لو ستالييه خلال جلسة غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان في لاهاي أمس، عرض تقريره بشأن الاقتران المكاني لهواتف المتهمين خلال الفترة الممتدة من 1 تشرين الأول 2004 ولغاية يوم الاغتيال في 14 شباط 2005، استناداً إلى شهادة خبير الاتصالات جان إدوارد فيليبس. وأوضح الشاهد فيليبس أن «هناك عنصرَي الاتصال بين الشخصين والانفصال بين مسافة كبيرة بينهما، والاتصال على الهاتفين يعني أن هنالك شخصين»، لافتاً إلى أنه «قد يحصل اتصال من باب الصدفة بين هاتفين خلويين». وتطرق فيليبس إلى الأرقام التي كان يملكها المتهم سليم جميل عيّاش، موضحاً أنه «في 8 شباط 2005، شغّل الهاتف 233 الموقع الخلوي رياض الصلح. وهناك اتصال يخص الرقم نفسه بعد 13 دقيقة، من المثير للاهتمام أن نشير إلى أنهما من الاتصالات الشخصية». وأشار إلى اتصالات جرت بين الأرقام 741 الأحمر و091 والأزرق 233 في جنوب بيروت وفي محيط السان جورج، لافتاً إلى أن «كل هذه الاتصالات تدل أن هناك تحركاً ولا يوجد اقتران مكاني أو أي تداخل». ورفعت المحكمة جلساتها إلى الساعة الحادية عشرة من قبل ظهر يوم الإثنين المقبل، بتوقيت بيروت. وفي ما يلي وقائع الجلسة: ........ إن الهاتفين المستخدمين هما من قبل شخصين مختلفين القاضية جانيت نوسوورثي (قاضية في غرفة الدرجة الأولى): وأنت تستبعد هنا تفسير منطقي ويمكنني هنا أن استخدم مثالي أنا عندما كان لدي هاتفيين خلويين وفقدت واحداً، واستخدمت الهاتف الأول من أجل الاتصال بالهاتف الثاني. الشاهد جان إدوارد فيلبس (خبير في شؤون الاتصالات): هذا يحصل غالباً، ونعم أنا قد ذكرت هذا الأمر وقد يكون هناك اتصال من باب الصدفة بين هاتفين خلويين، وفي هذه الحال إن كنت قد تركته في السيارة وهذا ما أفعله دائماً فإنه على الأرجح لا أحد سيرد على الهاتف. إذاً هناك عنصران الاتصال بين الشخصين والانفصال بين مسافة كبيرة بينهما، والاتصال على الهاتفيين يعني أن هنالك شخصين. لو سالييه (ممثل الإدعاء): إذا ما نظرنا إلى الشريحة 265 التي تظهر اتصالين، واذا ما نظرنا إلى الشريحة 266 فنحن هنا ندرج على الخريطة اتصالين، ولكن على سلم مقياس مختلف للخريطة ننتقل إلى الشريحة 266 وهذا للسماح بدعم بصري أفضل للإنتقال إلى المقتطفات الذي هو الرقم 71 عند الصفحة 128حتى 130 من التقرير الذي هو أمامنا. إذاً هل توسعت في الشرح من الشريحة 267 من فضلك؟. الشاهد فيليبس : نرى من سلسلة الاتصالات الأخيرة أن الهاتف الأخضر 300و091، قد انتقلا من هذه المنطقة التي تقع في شمال وسط بيروت، وكما ذكرت نحن أعدنا نسخ منطقة التغطية الفضلى للاتصالين الأخيرين الاتصال الأخير من ضمن سلسلة الاتصالات السابقة تتعلق بالهاتف 091 والاتصال الأول من هذه السلسلة أجراه الرقم 091، ويمكننا أن نرى من التوقيت المرتبط بمنطقة التغطية الفضلى أن هناك مدة فاصلة هي ستة دقائق، الاتصال الذي يليه حصل في الساعة الرابعة و17 دقيقة من بعد الظهر، ونرى أن الهاتف الأزرق 233 شارك فيه (انقطاع البث من المصدر). القاضية ميشلين بريدي (قاضية في غرفة الدرجة الأولى): بالنسبة اليك من الممكن أن هناك حالات اقتران مكاني؟ الشاهد فيليبس: هنالك حالتين، الاتصالان الأولان عند الساعة 21:17 وسابقاً عند الساعة 20:45 ليس هناك من تداخل وبالتالي لا نحتاج أن نضع العلامة الخضراء. القاضية بريدي: أريد أن أعرف ما تقصده بالتداخل؟. الشاهد فيليبس: أشرت إلى ذلك في مقدمتي، نبحث هنا في تداخل التغطية الفضلى بشكل حصري، ولأنه في حالة صفير a وحدث c الخليتان على الشبكة نفسها لا يمكن أن يكون هناك تداخل في التغطية الفضلى مع خليتان متواجدتين على الشبكة نفسها من حيث التحديد. (تقطع في الصوت) الشاهد فيليبس: الثامن من شباط 2005 الشريحة 322 هذه المرة الأولى التي نرى فيها الهواتف الخلوية، وأنا شبه متأكد التي نرى بها الرقم 742 للمرة الأولى، وهي كلها هواتف خلوية شغالة في تلك الفترة، وكان قد نسبها الادعاء إلى الشخص رقم 1. عند الساعة 10:11 يقول المتحدث الأزرق 223 يستخدم الموقع صفير a، وبعد عدة دقائق نرى الرقم 170 يستخدم خلية متاخمة، وبعد 4 دقائق في الشريحة 327 يتم الانتقال إلى الخلية صفير b ومن ثم مار مخايل c ويتم استخدام تلك الخلية من قبل الرقم 091 بعد 9 دقائق ونصف. نرى 3 هواتف خلوية هنا وشغلت 3 مواقع خلوية في بيروت. لوسالييه : بالنسبة إلى المقتطف 142 فهو يغطي الشرائح من 329 حتى 330 الشاهد فيليبس: الشريحة 329 الاتصال الأول من الرقم 091، ولكن قبل ذلك إن عدنا إلى الوراء هذا الهاتف كان قد أجرى الاتصال الأخير مستخدماً الهاتف الخلوي مار مخايل c. القاضي وليد عاكوم (قاضٍ رديف في غرفة الدرجة الأولى): لاحظت من خلال الشرائح أن الرقمين 091 و 170 أجريا اتصالات عديدة بخطوط ثابتة، هل هناك أي أدلة تشير إلى المشتركين بتلك الأرقام الثابتة؟ لو سالييه : لا اتذكر الان هذه المعلومات ولكن سنتحقق ونعطي الجواب لاحقاً. (تقطع في الصوت) لو سالييه: سيد فيليبس أنت وصفت لنا التنقلات، هلا قيمت لنا هذين الاتصالين والتحركات؟ أتحدث الآن عن الشريحة 330 الشاهد فيليبس: لاحظنا 3 هواتف الأزرق 233 وأيضاً الرقم 091 و 170 كلها هواتف شغلت مواقع خلوية في جنوب بيروت، وثم لاحظنا التنقل الأول المرتبط بـ 091 شمالاً وثم تحرك على مسافة أكبر من قبل الأزرق 233 بعد 49 دقيقة وصولاً إلى شمالي شرق وسط بيروت. لو سالييه: وبحسب تقييمك هذه التحركات لا تناقض الاستخدام من قبل استخدام واحد؟. الشاهد فيليبس: كلا أبداً، وضعت هنا إشارة صحيح باللون الأسود، كانت قد مرت 49 دقيقة وبالتالي هذه المسافة العادية التي من السهل التنقل فيها. لو سالييه : شكراً، ننتقل الآن إلى المقتطف 143 وأصبحنا عند الشريحة 331. الشاهد فيليبس: الشريحة 331 هذا الاتصال الأخير كان عند الساعة 11:59، وكان إلى الهاتف 233 وقد شغل الموقع الخلوي رياض الصلح. وهناك اتصال يخص الرقم نفسه بعد 13 دقيقة، من المثير للاهتمام أن نشير أنهما من اتصالات شخصية أجريت، ليست لدي أي معلومات تشير إلى الاتصالات الخلوية هنا. عندما يتم استخدام الهاتف قرب السان جورج لم تستخدم أبداً الهواتف الشخصية. ( تقطع في الصوت) لو سالييه: يمكننا أن ننتقل إلى الشريحة 341 الشاهد فيليبس: الاتصال اللاحق بين الهاتف 741 ورد على الشريحة 342، وهو يشغل خلية متاخمة لتلك التي تم تشغيلها وهناك اتصال من 091 بعد مرور دقيقة، وهو على شبكة «أم تي سي»، هنالك تضليل أكبر مع التغطية الفضلى. الشاهد فيليبس: الاتصال الاخير في هذا التسلسل جاء في الساعة 1:48 وينطوي على الهاتف 741 الأحمر ويشغل المنارة a وهذه الخلية تؤمن تغطية متداخلة ونرى ذلك على الشريحة 344 ويستحق ذلك علامة خضراء. ننتقل إلى الاتصال الأول في الشريحة اللاحقة 345 الساعة 1:52 أي بعد 6 دقائق، 741 انتقل إلى شرق المنطقة، وهذه خلية شغلت سابقاً وتغطي التخوم الجنوبية للسان جورج، وننتقل إلى اتصال وقع في الساعة 2:39 أي بعد مرور 47 دقيقة، وهذا ورد في الشريحة 346 وهو الهاتف 091 الذي نشط خلية رأس النبع وهذا يقع في جنوب الاتصال السابق، ويليه اتصال في الساعة 3:05 في الشريحة 347 وذلك بعد مضي 26 دقيقة، والأخضر 300 على هذه الشريحة رأينا تنشيط الخلية الموجودة في جنوب شرق السان جورج، وهناك تحرك إلى الجنوب. الخلايا الثلاثة تم تشغيلها خلال ساعة كاملة و12 دقيقة. ننتقل إلى الشريحة 348 اتصال من الهاتف 741، ويقع جنوب الاتصال السابق الذي كان من الهاتف 300 بعد مرور 14 دقيقة يشغل خلية الشياح من خلال 091 الشريحة 349 في الساعة 4:02، ونحن عدنا الآن إلى الساحل الشمالي، الاتصال اللاحق يأتي بعد نصف ساعة وهو من قبل الأزرق 233 ويشغل بير العبد جنوبي بيروت، وهذا ما تبين في الاتصال من الذي شغل الهاتف 350، يفصل هذين الاتصالين 30 دقيقة وذلك يدل على تحرك نفس الهاتف نحو الشمال، وبعد ذلك هنالك في الساعة 5:12 يتم تشغيل خلية في جنوب بيروت، ونرى تشغيل للخلايا المحيطة بالمدينة. كل هذه الاتصالات تدل أن هناك تحرك ولا يوجد اقتران مكاني أو أي تداخل، وكل ذلك يستحق علامة سوداء. لو سالييه: شكراً سيد فيليبس. نطلع إلى 8 شباط المقتطف 146 من تقرير الشريحة 352. سيد فيليبس الاتصال الأخير من 8 شباط يقع في الساعة 5:12 من هذا التسلسل، ننتنقل إلى الساعة 9:32 مساءاً، أي بعد مضي 4 ساعات، وننظر إلى الشريحة 352 الأزرق 233 ما زال في جنوب بيروت، وبعد ربع ساعة 091 يدل أنه لا يزال في جنوب بيروت ويشغل صفير أ، وهناك فرق دقيقة بين الاتصالين، الهواتف عادت إلى جنوب بيروت بعد 4 ساعات، هنالك اتصالان الهاتف 091 شغل في الساعة 9:48 الخلبية صفير أ، وفي الشريحة 354 في الساعة 9:56 بعد 8 دقائق شغل صفير أ وبالتالي الموقع الخلوي في جنوب بيروت شغله الأزرق 233 وبعد نصف ساعة هناك تنشيط لحدث c حسب موقع الخلوي وهذا نهاية التسلسل بالنسبة لـ 8 شباط . القاضي عاكوم: إذاً ممكن أن ينسب الخط الأرضي لأحد ما؟ القاضي دايفيد راي (رئيس غرفة الدرجة الأولى): هل لك أن تضع الإشارة في المحضر إن لم يكن له رقم مرجعي؟ لو سالييه: نعم القاضي عاكوم: لم أكن أسأل عن رقم محدد، كانت هناك خطوط أرضية وأرقام تخص خطوط أرضية عديدة تتصل بهذين الرقمين، 091 و 170، وكنت أتساءل عن الأرقام، ولكن في الشرائح السابقة هناك دلائل عديدة. لو سالييه: أشكرك على هذا التوضيح، لأنني لست بموقف يسمح بأن أرد على هذا السؤال لأن علي أن أتحقق من كل هذه الأرقام، ولكن يمكنني في هذا الجزء أن أنظر إلى الأرقام للخطوط الأرضية التي كانت تتصل بـ 091 ونعود إلى تقرير السيد دونالدسون لنجد المعلومات. القاضي عاكوم: لربما لاحقاً شكراً. القاضي راي: هل لديك الإشارة المرجعية الخاصة بهذا التقرير؟ لو سالييه: لنسب هذه الأرقام بما يتعلق بالسيد عياش الرقم المرجعي هو d0506541 حتى d0507009 المؤرخ في الأول من كانون الأول 2016. القاضي راي: هل من رقم لصفحة تخص هذا الرقم بالذات؟ لو سالييه: سأبحث عنه حالياً. (تقطع في الصوت) لو سالييه: رأينا في الشريحة 357 الساعة 9 صباحاً الأزرق 233 ينشط حدث c، ونحن هنا بصدد جنوب بيروت، الهاتف 091 يشغل صفير a جنوب بيروت وهاتين الخليتين غير متلامستين. القاضي راي: فيما يتعلق بالسياق تسلسل 1782 رقم مؤقت الصفحات 270 حتى 272 يدل على قضية المدعي لذلك اليوم. (انقطاع البث) سيد لو سالييه: هل من مسألة أخرى تود أن تطرق إليه؟ لو سالييه: كلا، حضرة القاضي. القاضي راي: حسناً، أود أن اشكر مدون المحضر والمترجمين، والاستماع إلى ملاحظات الفرقاء، ونرفع الجلسة حتى يوم الاثنين 24 نيسان.

Blog Roll